كيفية التعامل مع خياطة القيصرية

الولادة القيصرية أصبحت الأسهل الآن حيث توصلت التكنولوجيا والعلم إلى أكثر من طريقة وخيار يمكنك الاختيار بينهم وكلهما يعملان على الولادة دون ألم، ويختلف هذا عن السابق كثيرًا ولهذا لجأ إليه أفواجا مؤخرًا باحثين عن الاطمئنان أثناء تلك العملية المقلقة أكثر من مؤلمه وهي عبارة عن فتح عدة سنتيمترات أسفل البطن لخروج الجنين وإعادة تخييطها، وكثيرًا من النساء يواجهن مشكلة حول كيفية التعامل مع خياطة القيصرية، ولمعرفة طرق التعامل مع خياطة القيصرية عليكِ متابعة هذا المقال فتجدين به كل ما يدور برأسك حول خياطة القيصرية.

أنواع خياطة القيصرية

الولادة القيصرية تعتمد اعتماد كلي على شق جزء من البطن واستخراج الطفل منه أي أن الجرح بها شيئًا أساسي للولادة ولها نوعين

  • أولهما شائع الحدوث بنسبة كبيرة جدًا وهو الشق الأفقي المعتاد لأنه يقلل النزف.
  • والشكل الثاني هو الرأسي وتلك النوع نادرًا ما يستخدمه الأطباء في الحالات الحرجة.

ويمكننا تحت هذا العنوان أيضًا أن نوضح أن هناك أكثر من طبقة يقوم الطبيب بفتحها:

  • الخارجية وتلك التي تصبح فوق شعر العانة مباشرة بصورة ظاهرية.
  • والداخلية وهي الرحم الذي يتم فتحه أيضًا.

وإن تحدثنا عن كيفية إغلاق تلك الجرح ستكون الإجابة بالخيط فيتم معالجة الجرح المفتوح بالخياطة وهناك أنواع عددية من الخياطة يمكن أن تحددها الأم أو الطبيب.

  • يمكن أن يغلق بالخياطة أو الخيط التجميلي، وتلك الطريقة المعتادة منذ فترة لا بأس بها وكذلك في  بعض الأحيان تظهر أثارها السلبية كثيرة  من حيث التئام الجروح وشكل الندبة وغيرهما مما لجأ البعض إلى الطرق التالية.
  • كما أن الطريقة التالية هي استخدام ما يشبه الدباسة وتسمى طريقة الكبس، ولكن البعض قد أشار إلى أنها ليست الأكثر امانًا حيث أن الجرح يمكنه الفتح.
  • الصمغ: وتلك الطريقة هي الأكثر استخدامًا كما إنها الأسهل للأطباء، بالرغم من عدم استطاعة كل الحالات من استخدامها.

 

كيفية الاعتناء بجرح القيصرية

يعتبر هذا الجرح خصيصًا  هو الأصعب من نوعه حيث أنه في مكان مقيد لنسبة كبيرة جدًا وأقل مجهود يمكن أن يتسبب في تمزقه أو عدم التئامه أو تلوثه حتى لذا فله معاملة خاصة جدًا حيث يجب التعامل معه بحذر وتلك هي أراء الأطباء حول العناية بجرح القيصرية:

  1. أولًا يجب تناول العقاقير الذي وصفها لكِ الطبيب بصورة أساسية وعدم التهاون بها.
  2. عدم الاستحمام تمامًا حتى يبدأ الجرح في الالتئام وإن تم فلا يجب وصول الماء له.
  3. الراحة المبالغ بها أيضًا لا تفيد الجرح بل يجب التحرك بخطوات بسيطة غير مرهقة.
  4. لا تحملي أي شيئًا ثقيلًا حتى تطمئنين على جرحك أولًا.
  5. متابعة الجرح إن وجدت تهيجات أو تورم.
  6. عدم العبث بالجرح حتى لا يتلوث.
  7. يقوم الطبيب بتغطيته ولكن هناك حالات يصبح الأفضل بها ترك الجرح للهواء حتى يجف.
  8. يجب أن لا تمارسين الرياضة وخاصة المرهقة منها طيلة الفترة الأولى  حتى يمر شهرين على الأقل.
  9. كذلك يجب الحرص خلال الأيام الأولى بعد الولادة على وضع اليد على الجرح قبل العطس أو الانفعال حتى لا تصبح مؤلمة.

متى تزوري الطبيب للاطمئنان على جرح القيصرية

في الطبيعي تذهب الأم للطبيب بعد أن يمر الأسبوع الأول للاطمئنان على جرحها، وهناك من يتم سحب خيط الجراحة منها باختلاف نوع اغلاقه الجرح ولكن يجب أن تلجأين للطبيب فورًا  دون الانتظار حين ملاحظة أيًا من الأتي:

  • احمرار تلك المنطقة.
  • ظهور فقاقيع.
  • اختلاف رائحة الجرح لرائحة سيئة.
  • ظهور لون مختلف عن لون الجرح.
  • ارتفاع درجة حرارة الجرح بطريقة ملحوظة، وكذلك درجة حرارتك.

التعليقات مغلقة.