علامات الولادة في الشهر السابع

من المتعارف عليه والطبيعي ولادة المرأه للطفل في الشهر التاسع من الحمل، ولكن تلك القاعدة غير معممه إلى حدٍ ما حيث ظهور علامات الولادة في الشهر السابع مما تنذر الأم لولادتها لابن سبعه أو ولادة مبكرة، ويرجع ذلك لعدة أسباب أهمها وجود مشكلة أصلًا في رحم الأم، أو نقص في الماء المحيط بالجنين وكذلك سوء التغذيه فله عامل قوي وغيرها من المشكلات الأخرى واليوم سوف نتعرف على علامات الولادة في الشهر السابع، والشهر الثامن، والشهر التاسع أيضًا.

علامات الولادة في الشهر السابع

شعور الولادة يعتبر مماثل في كافة الأوقات ولكن هناك حالات يقوم فيها الطبيب بعمل الإجراءات اللازمة والتي تثبت الوضع حين الشهر التاسع ومن أبرز علامات الولادة في الشهر السابع ما يلي:

 

  • نزول الماء الأمينوسي المحاط بالطفل والذي يشكل خطورة كبيره جدًا وخاصة إن كانت كميته كبيره.
  • ألام أسفل الظهر والبطن مصاحبه لألام الطلق.
  • وجود ثقل وألام بمنطقة الحوض.
  • زيادة الافرازات المهبليه.
  • ظهور بقعة من الدم المهبلي.
  • انقباضات الرحم مستقرة وذات وقت متساوي وتدل على الولادة، وإن كانت غير ذلك أي غير متساوية في الوقت فيعني هذا وجود طلق كاذب.
  • قلة حركة الجنين مصاحبه لتحجر البطن.
  • نزول السداده معلنه عن اقتراب موعد الولادة.
  • التقيؤ والاسهال أحيانًا.
  • تشنجات الرحم والتي تكون أمام البطن مثلما يحدث أثناء فترة الدورة الشهريه للمرأه.

نصائح للتقليل من أعراض الولادة المبكرة

الأعراض السابق ذكرها كانت هي الأكثر انتشارًا بين الناس في حالات الولادة المبكرة ولكن كيفية تقليل خطورتها وحدتها حتى الذهاب للمستشفى وأكرر حتى الذهاب للمستشفى لأن تلك الحاله لا يمكننا بها أن نتأخر وهي الأتي:

  1. يجب أن تمتنع المرأة عن التمدد على ظهرها لأن هذا يزيد الانقباضات.
  2. محاولة شرب الماء للحفاظ على رطوبة جسدها.
  3. التوجه فورًا للطبيب.
  4. وإن بدأت تلك العلامات بصورة خفيفة عليكِ التوقف عن ممارسة العلاقة الحميمية حتى الذهاب للطبيب.
  5. الحرص على تهدئة النفس.
  6. متابعة الأعراض ومدة انتشار الضربات( الطلق).
  7. مراقبة الوقت الذي تظل به الأعراض مستمره وإن زاد عن ساعه واحدة فهي ولادة بالفعل.
  8. التبول باستمرار وعدم ترك المثانة ممتلئة.
  9. تتبع النظام الغذائي الصحيح للمحافظة على صحتها وصحة حملها وتناول الأغذية التي تزيد من حجم الجنين.

 

علامات الولادة المبكرة في الشهر الثامن

يعتبر الثلث الأخير من فترة الحمل وهو الشهر السابع والثامن والتاسع هم شهور الولادة ولكن كلما بقى الجنين داخل رحم أمه أكثر مدة ممكنه دون أن يشكل ذلك خطر عليه، كلما أصبح الجنين بوضع صحي أفضضل.

ولأننا تحدثنا عن أعراض الولادة في الشهر السابع وهي التي تتشابه في الشهر الثامن بصورة كبيره جدًا سنتحدث الأن عن أسباب الولادة المبكرة في الشهر الثامن وهي الأتي:

 

  • مرض سكري الحمل.
  •  تاريخ الأم في الولادة يحمل الولادة المبكرة.
  • الحمل في توأم أو أكثر من جنين.
  • سوء تغذية الأم.
  • الضغط المرتفع بصورة مبالغ بها أثناء الحمل.
  • تناول الكحوليات وغيرها أو التدخين.
  • تعرض الأم لحادث ما.

مشكلات تواجه الطفل عند الولادة في الشهر السابع والثامن

في تلك الفترة يكون الطفل قد اكتمل ظاهريًا ولكن أعضائة الداخلية بحاجه أكثر للنمو والإكتمال ومن أمثلة ذلك الرئة فهي تبدأ في الاكتمال خلال شهره الثامن والتاسع حتى تتجهز لتبادل الهواء بعد الولادة.

وكذلك تبدأ عظام الجنين بأخذ صلابة كافية لعمره ليستطيع التعامل خارج رحم أمه ويحدث ذلك لكل العظام إلا الرأس حتى يتمكن من الولادة الطبيعية والخروج من فتحة الأم.

كما أن الطفل يكتسب في هذا الوقت الدهون والوزن الطبيعي للولاده حتى لا يلد ناقصًا بصورة تعرضه حياته للخطر.

ومع اختلاف كل هذا والمفاجأه بالولادة يمكن أن يتعرض جنينك لبعض المشكلات مثل الأتي:

  1. مشاكل الرئة وعدم اكتمالها وكذلك صعوبة التنفس.
  2. بطء في نبضات القلب وقلة معدلها عن الطبيعي.
  3. التهاب الأمعاء.
  4. فقر الدم وضعف جسد الرضيع.
  5. التهابا السحايا، والتهابات الرئة.
  6. ويمكن أن تظهر المشكلات مؤخرًا لدى الطفل أي في مختلف مراحل حياته مثل ( المشكلات الإدراكية، وإضطرابات الحواس المختلفة مثل العين أو الأذن.

علامات الولادة في الشهر التاسع

الشهر التاسع هو الشهر الطبيعي والمقرر للولادة والذي يكون به الطفل قد أكتمل بصورة كافية للولادة من كافة النواحي الجسدية الداخلية والخارجية وجاهزا للولادة ومن علامات الولادة في الشهر التاسع ما يلي.

  •  يعتبر الغثيان من علامات الولادة ويمكن أن يكون مصحوبًا بإسهال.
  • نزول البطن والمقصود هنا هو اختلاف شكل البطن وميولها لأسفل حيث أن الطفل كان مكانه عند القفص الصدري والأن هو في حالة استعداد للولادة فأصبح مقاربًا للحوض تجهزًا للولادة بالطبع وهذه من علامات الولادة.
  • كثرة التبول فيبدأ الطفل في زيادة حجمه مما يضغط على المثانه ويجعل الأم بحاجة شديدة للتبول كل وقت قليل.
  • الام الفخذ والتي تكون تابعه لألام الظهر وأسفل البطن الناتجة من أعراض الطلق مما تشعر الأم بتوقف الساقين وعدم القدرة على الحركة بهما.
  • الم الثدي وتبدأ ألام الثدي منذ وقت طويل من الحمل ولكنها تتهيأ مؤخرًا لنزول اللبن حيث تبدأ الغدد اللبنيه في افراز اللبن استعدادًا للولادة.
  • نزول ماء الرأس أو السائل الامينوسي المحاط بالطفل والذي إن كان قليلًا بصورة نقاط فلا بأس وإن زاد فهنا يسبب مشكلة ما إن كان بكمية كبيرة.
  • توسع عنق الرحم.
  • نزول السداده.
  • كثرة التبول تخلص جسمك من الوزن الزائد فالمرأة الحامل في الشهر التاسع يبدأ وزنها يقل بصورة ملحوظة.
  • تقلصات الظهر وألام البطن.
  • زيادة نشاط الأم الحامل والحماس الذي يجعلها تقوم بتجهيزات الولادة بصورة مختلفه عن السابق.
  • قلة حركة الجنين حيث أن وضعه الأن أصبح مختلفًا عن قبل من حيث الحجم وكذلك المكان الموجود به فتعد رأسة أسفل لدى الحوض وباقي الجسد فوق.

التعليقات مغلقة.